U3F1ZWV6ZTEyOTQ0OTAwMDE2NzUwX0ZyZWU4MTY2NzYyMjg3MDQy

هل أقترب حقا توجيه ضربة لإيران بقيادة اسرائيل لتحالف عربي وما هى كلمة السر؟

هل أقترب حقا توجيه ضربة لإيران بقيادة اسرائيل لتحالف عربي وما هى كلمة السر؟

 هل بدا العد التنازلي لضرب ايران حقا فى مارس 2021 

ما الذى يجرى فى المنطقة؟


االاحداث تتسارع بشكل كبير جدا ومخيف للتجهيزات تحسبا للضربة المحتملة والتى بات ينوه لها ليل نهار فى شتى وسائل الإعلام سواء العربية أو الأجنبية من شاشات تلفزيون أو مواقع إخبارية أو حتى شبكات التواصل الاجتماعي.



فلا يكاد يمر يوم إلا نسمع تهديد ووعيد من كافة الأطراف حتى أن إسرائيل باتت تتحدث عن الضربة المحتملة بقيادة تحالف ستقوده بنفسها.





لقد توارت امريكا قليلا وقدمت اسرائيل كقائد لهذه الضربة الوشيكة والتى باتت تصرح ليل نهار بالتحالف العربى بقيادتها بشكل علني خصوصا بعد حالة هيستريا للتطبيع مع دول الخليج التى طفحت على السطح بشكل ملفت للإنتباه.



وماذا عن ايران؟

وعلى الجانب الآخرفإإيران باتت تحذر من عواقب هذه الضربة التى وصفتها بأنها ضربة هوجاء وغير محسوبة العواقب.


وان من يقف وراء إشعال فتيل الحرب هم من الحمقى والذين لا يدركون عواقب هذه الضربة التى أقل ما توصف بها أنها ضربة غير مسؤولة وستجر المنطقة لشفا حرب عالمية غير مسبوقة.


والجدير بالذكر أن إيران لا تقف وحدها فى هذا الخندق فقد استدعت الصين وروسيا فى هذه المعركة التى اشعلتها امريكا لتصفية الحسابات مع الجميع.


وهذه ليست المرة الأولى التى يستخدمون فيها منطقتنا العربية لجر العالم لاتون حرب لا يعلم مداها ولا عواقبها الا الله.



الفاتيكان يطلب من امريكا التريث.



فقد تواترت الأنباء عن طلب الفاتيكان لإسرائيل وامريكا أن تأجل الضربة لإيران لما بعد زيارة بابا الفاتيكان للعراق.


حيث من المقرر أن يقوم بابا الفاتيكان بزيارة مرتقبة إلى العراق ومن المؤكد والمعلوم أن يد ايران تعبث في الداخل العراقي ولن يكون ابدا صعب عليها ان بطالوا اى هدف يكون مؤثر للرد على الضربة.


فهل يمكن أن نضع هذه الإشارة كدليل على اقتراب ساعة الحسم مع إيران وحلفائها.


وما هى كلمة السر التى اتفق الفاتيكان مع امريكا واسرائيل لبدء الضربة بعد زيارة بابا الفاتيكان للعراق.


كلمة السر؟!


يبدو ان هناك كلمة سر في هذه الحرب ويبدو ان كلمة السر هي زيارة بابا الفاتيكان إلى العراق.
 فقد طالعتنا الاخبار اليوم الجمعة أن بابا الفاتيكان قد غادر روما متجها الى العراق.

 وكما ذكرنا انفا فان رساله روما من الفاتيكان الى امريكا واسرائيل الا تتم عملية البدء فى الضربة
الموجهة لإيران خصوصا اثناء زيارة البابا  للعراق.

حيث انه سيكون في مرمى الاستهداف وربما يصير الأمر حتمي لإيران  في ان تقوم بالاستهداف
للبابا وموكبه.

 وهو ما ينذر بحدوث أزمة عالميه وبما ان هم من طلبوا تأخير الضربة الى ما بعد زيارة البابا
فواضح جدا ان توقيت الزيارة هو بمثابة كلمة السر.

 وشرارة الحرب ستكون جاهزة ومن المتوقع أن يعلن الحرب بعد انتهاء زيارة البابا وعودته الى روما
وهل ستكون شرارة حرب مباشرة مع إيران أم ماذا يدبر في الخفاء.

 فقد وردت أخبار اليوم أن الحوثيين أطلقوا أربع طائرات مسيرة على الاراضي السعودية
وأن السعودية قد قامت بإسقاط طائرتين منها.

 فلماذا في هذا التوقيت وما الذي يدبر من هذا الأمر هل هو مقصود أن يتم هذا الموضوع
بهذه  الطريقة وفي هذا الوقت.

 شيء غريب في المنطقه الملتهبه وفي انتظار شرارة الحرب ويبدو أن شرارة الحرب
قد جاءت وان الموضوع كله يترتب على قدم وساق .


و طريقة تناول الأطراف لهذه الأحداث تنطلق شرارة الحرب من اليمن ام ستنطلق مباشرة مع ايران
او ستنطلق مع حزب الله او مع حماس.

 الموضوع شائك وهناك تحليلات كثيرة و لا يعلم مداها إلا الله وحده نسال الله ان ينجينا جميعا
من هذه التخطيطات الشيطانية فهذا الامر ليس بالهين وهذا الأمر عسير على المنطقة  كلها




الخليج تحت مرمى نيران ايران واذرعها.



لكن هل فكر قادة الدول العربية وخصوصا الخليجية فى ما هو الثمن جراء الخوض في الانضمام لهذا التحالف الذي تقوده اسرائيل.



فهذا فصيل فى اليمن يده تطال الأراضي والمصالح السعوديه بشكل شبه يومى ولن يكون مستبعدا أبدا أن يكون للحوثيين دور في هذه المعركة الغير محسوبة العواقب.


وفى الشمال سيكون حزب نصر الله فى جبهة المعركة.. أنها ستكون حربا ضروس.



تصفيه الحسابات.


الكل سيسعى لتصفية الحسابات في هذه المعركة.


السعوديه ستقوم على حسب ترتيبهم بالتركيز على الحوثيين فى اليمن وستجر من في التحالف لتصفية ملف اليمن بشكل حاسم وسريع ضمن التحالف.



لكن هل سيكون الأمر سهلا ؟



يعتقد أن الأمر لن يكون سهلا أبدا فالمعركة دائرة منذ أكثر من خمسة سنوات ولم يتمكن حلف السعودية والإمارات من حسم الأمر.


وأن من يدفع الثمن هم اهلنا في اليمن وفى الجنوب السعودى بل إن مصالح المملكة العربية السعودية تأثرت كثيراً بالضربات المتتالية على مطارات ومقار شركة أرامكو السعودية.



اسرائيل ستقوم بتصفية حزب الله في لبنان وحماس فى غزة.


فإسرائيل هدفها من هذه المعركة ضرب أكثر من عصفور بحجر واحد فعلى حسب ترتيبها ستتخلص بهذا التحالف من حماس فى غزة.


وكما ستتخلص من حزب الله في لبنان علاوة على التخلص من تهديد ايران على حسب زعمهم ولكن الجائزة الكبرى هى قيادتها المنطقة وذوبان الثلج بينها وبين الدول العربية.



وفى نبأ عاجل ايران تتجهز لضرب اسرائيل


فى نبا عاجل ايران تتجهز لضرب اسرائيل


وزير الدفاع الايرانى فى بيان عاجل خطة تدمير حيفا وتل ابيب بإنتظار الاشارة

وجاء ذلك ردا على التهديدات الاسرائيلية الاخيرة.

حيث ان اسرائيل قد اعلنت الاسبوع الماضى عن تكوين تحالف عربى بقيادة اسرائيل.


وقد تحركت مدمرة امريكية وغواصتين اسرائيلتين للخليج استعددا للحرب على ايران.

وقد صرح وزير الدفاع الايرانى امير حاتمى فى تهديد كبير لمدينتى حيفا وتل ابيب الاسرائيلتين.

وقال انه بانتظار الاشارة من المرشد الايرانى على خامننى لتدمير المدينتين.


ويبدو ان الاشارة منتظرة من كل الاطراف ولا نعلم من سيكون البادىء بالحرب.

وعلى حد قوله ان خطة الضربة لاسرائيل جاهزه كما ان الاستعدادت على اهبه الاستعدادت.


وعلى ما يبدو ان الامر قد بلغ ذروته من التهديدات بين الاطراف من جهه ايران ومن جهه اسرائيل والتحالف العربى.

سنتابع كل جديد معكم لنرى ما ستؤول له الاحداث.



أما الخاسر الاكثر فسيكون هم شعوب المنطقة.



نعم فالشعب الخليجي بشكل خاص والعربى بشكل عام سيكون هو دافع الضريبة لهذه الضربة بل سيدخل معهم في الخسارة شعب ايران.



وسيكون أكثر الخاسرين هم اهلنا في اليمن وجنوب المملكة وفلسطين علاوة على بعض الشعوب مثل اهلنا في سوريا والعراق ولبنان وكما ستتضرر شعوب المنطقة كلها والتى هى اصلا منهكه ومتضررة من حالة للمعارك المفتعلة في المنطقة.


تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة